.

صرح استاذ البحث الخارج فی الفقه فی الحوزة العلمیة بقم، أن المواقف المعقولة و المنطقیة للحجاج الایرانیین فی أیام حج التمتع کلها مؤخوذة من تدبیر و درایة قائد الثورة الإسلامیة و عرّف الجمهوریة الإسلامیة الإیرانیة قدوة للعالم الإسلامی.

.

صرحت ولاء الصدیقة أن آیة الله نجم الدين الطبسي استاذ البحث الخارج فی الفقه بالحوزة العلمية فی قم، فی حدیثه مع وکالة الحج أکد وذلک مع بدء موسم حج التمتع علی حفظ حرمة بیت الله الحرام من قبل المشرفین علی الحرمین الشریفین و طلب منهم اعتبار جمیع الحجاج ضیوف الله .

.

و قال بأن أي عىم احترام و لامبالاة في أي مستوى كان فهو غير مطلوب و غير مقبول عند الله و صرح بأن الزوار الذین یتشرفون لزیارة مکة و المدینة یجب أن یحسوا بأنهم فی بیوتهم و یشعروا بالأمان.

.

اعرب هذا الاستاذ و الباحث الحوزوي بأن الحجاج الإيرانيين ولائيين و تابعين لبعثة قائد الثورة الإسلامية و كل المواقف المعقولة و المنطقیة لحجاج بلادنا في أیام حج التمتع کلها مؤخوذة من تدبیر و درایة قائد الثورة الإسلامیة و اعتبر بأن الجمهوریة الإسلامیة الإیرانیة قدوة للعالم الإسلامی.

.

لقد أوصی جنابه الحجاج الإیرانیین بالتبعیة لأقوال سماحة القائد و صرح: أن علماء الدین المرافقین لحملات الحج یقومون ببیان و توضیح المسائل الدینیة و یرشدون الزوار في مثل هذه المسائل؛ الزوار هم تابعین لبعثة قائد الثورة و توصیات مراجع التقلید العظام.

.

بعد أن أضاف آیة الله طبسي أن الجمهورية الإسلامية الإيرانية هي محور التشيع، أکد علی وجوب حفظ حيثية التشيع و النظام الإسلامي و طلب من الأخوات الزوار الحفاظ علی الحجاب الکامل و عدم التحدث مع الأجانب إلا للضرورة و أن یذهبن لزیارة الأماکن المتبرکة بصورة جماعیة.

.

.ثم أشار إلی مخاطر الجماعات التکفیریة خاصة داعش الذین یشکلون خطرا علی العالم الإسلامی و هم الذین هددوا بالتدخل فی موسم الحج و سماهم بالکلاب المسعورة لأمیرکا و الکیان الصهیونی.

.

أضاف استاذ الدرس الخارج فی الفقه بالحوزة العلمیة فی قم أنه لیس من مصلحة امیرکا و الکیان الصهیوني ارسال كلابها المسعوريين في أيام الحج و اکد علی وجوب حفظ أمن مكة و المدينة و صرح: الدواعش ليسوا أسوأ من أبرهة؛ الله سبحانه و تعالى كسر ظهر أبرهة ليكون عبرة للتاريخ.

.

.

.

0 پاسخ

دیدگاه خود را ثبت کنید

تمایل دارید در گفتگوها شرکت کنید؟
در گفتگو ها شرکت کنید.

دیدگاهتان را بنویسید

نشانی ایمیل شما منتشر نخواهد شد.