http://velaseddighah.com/ar الموقع الرسمي لمکتب سماحة آیة الله الشیخ نجم الدین الطبسی (دام ظله) » إجابة عن بعض الأسئلة في موضوع المهدویة
 
 
 
 
  08 / 05 / 2015

إجابة عن بعض الأسئلة في موضوع المهدویة

mahdi1434-med

             

یجب علی جمیع المسلمین انتظار فرج و ظهور الامام المهدي عجل الله فرجه الشریف خلال فترة غیبته و انتظار الفرج لیس واجبا و حسب بل یُعدّ عبادة في الوقت ذاته و یُبقي الکثیر من الآثار الایجابیة في المجتمع.

 

الیوم الخامس عشر من شعبان الموافق للیوم الثالث عشر من خرداد للعام الشمسي أي الیوم الثالث من یونیو عام 2015 للمیلاد هو یوم میلاد النجم الثاقب للولایة و الامامة و منجي البشریة في آخر الزمان الامام المهدي (عجل الله فرجه الشریف). و علی هذا الأساس عزمنا علی طرح 14 سؤالا من الشبهات التي شغلت أفکار إخوتنا من أتباع السنة و حتی الشیعة، علی سماحة آیة الله نجم الدین الطبسي کي یتفضل هذا العالِم الجلیل بالإجابة علیها. نأمل أن ینال إعجاب القارئین الکرام:

                   

 

في الواقع هل نحن مَن هم الذین ینتظرون ظهور الامام؟ أم ظهور الامام هو الذي یتأملنا؟

إجابة سماحة آیة الله الطبسي: علی جمیع المسلمین انتظار فرج و ظهور الامام المهدي عجل الله فرجه الشریف خلال فترة غیبته، و انتظار الفرج لیس واجبا و حسب بل یُعدّ عبادة في الوقت ذاته و یُبقي الکثیر من الآثار الایجابیة في المجتمع. هناك ما یقارب 80 روایة قد ذکرت في الثقافة المحمدیة الشریفة في فضل الانتظار و المنتظرین. یرجی مراجعة المجلد 52 من کتاب بحار الانوار للتعرف علی الروایات.

                   

ما هو سبب القیام بالدعاء و الصلاة علی رسول الله و آله الأطهار لحفظ صاحب الزمان (عجل الله فرجه الشریف)؟ فنظرا إلی مشیئة الله سبحانه و تعالی في حفظ الامام و بقائه علی قید الحیاة، هل من الممکن أن یتعرض الامام إلی أية وعکة صحیة؟

إجابة سماحة آیة الله الطبسي: لایمکن النظر للدعاء من جهة واحدة و جانب واحد. فللدعاء الکثیر من الآثار الدنیویة و الأخرویة لمن یدعو للامام فضلا عن الآثار الدنیویة و الأخرویة التي تعود إلی الامام. کما أن الدعاء للامام لیس لحفظه فقط بل قد یکون الدعاء لرفعة مکانة الامام و ارتقاء مقامه الأخروي. و حتی قد یکون الدعاء لدفع البلاء عن الامام و إطالة عمره الشریف بعد الظهور. لقد ضمن الله سبحانه و تعالی صحة الامام و حفظه من الموت أثناء فترة الغیبة و لکن هل ضمن أن یکون الامام في مأمن من الأحداث و الأمراض و الوعکة. إذن قد یؤثر الدعاء في إبعاد الأحداث و البلایا عن الامام. فالله ضمن حیاة الامام و لکن هل ضمن مدة عمره الشریف أیضا؟ لذا قد یکون الدعاء بغیة إطالة عمر الامام بعد الظهور.«و متع المسلمین بطول بقاءه».

                   

من فضلك بیّن لنا ما هي الخلافات الموجودة بین أتباع الشیعة و السنة في موضوع المهدویة؟

إجابة سماحة آیة الله الطبسي: لیس هناك أي خلاف بین أتباع مذهب أهل البیت علیهم السلام و أتباع مذهب السنة في أساس موضوع المهدویة و الاعتقاد بأنه لابدّ من ظهور رجل من آل رسول الله (ص) في آخر الزمان. فالخلاف الموجود بین الشیعة و السنة ینشأ عن ولادة الامام، طبعا یعتقد أتباع مذهب الشیعة و بعض الفرق في مذهب السنة بأن الامام قد وُلِد و هو حاضر الآن و لاتخلو الأرض من حجة الله. لقد أشار الشیخ میرزا نوري في کتابه کشف الاستار و المرحوم الوالد سماحة الله محمدرضا الطبسي في کتابه الشیعة و الرجعة، إلی العشرات من علماء أتباع مذهب السنة الموافقین لاعتقاد الشیعة و المذعنین بولادة الامام المهدي (عجل الله فرجه الشریف). و لکن في نفس الوقت هناك بعض من أهل السنة الذین یعارضوننا في هذا الموضوع و یعتقدون بأن الامام المهدي (عجل الله فرجه الشریف) لم یولد بعدُ.

                   

هل توفرت جمیع الشروط اللازمة لظهور صاحب الزمان (عجل الله فرجه الشریف) في الوقت الراهن؟

إجابة سماحة آیة الله الطبسي: أولا: نظرا إلی الروایات التي ذُکر فیها ذوالفقار قد یکون هذا الاسم کنایة و رمزا للقوة أي أن الامام یظهر بقوة و قدرة. ثانیا، وفقا لبعض الروایات، یأتي الامام المهدي (عجل الله فرجه الشریف) بجمیع معاجز الأنبیاء و هذا الأمر دلیل علی أن قوة الامام تفوق جمیع القوی الموجودة في العالم. ثالثا، سلوك الامام سلوك تکوینیة و جمیع قوی العالم في مختلف مستویاتها تخضع للقوی التکوینیة التي یتمتع بها الامام. رابعا، جاء في الروایات أن العِلم الذي یأتي به الامام المهدي (عجل الله فرجه الشریف) یعادل 13 ضعفا لما هو موجود من العلم آنذاك أي الأسلحة مهما کانت سوف تکون أقل مستوی بنسبة 13 مرحلة لما یظهر في زمن ظهور الامام و بالتأکید لم تکن مُجدیة حینئذ. خامسا، لقد ورد في بعض الروایات أن السلاح الذي یحمله جیش و أصحاب الامام المهدي (عجل الله فرجه الشریف) من الحدید و لکن لیس نفس الحدید المستخدم آنذاك. و هذه الروایة تدلّ علی تفوّق و اعتلاء أسلحة زمن الامام المهدي (عجل الله فرجه الشریف) علی أسلحة البشر في ذلك الحین. سادسا، عند التأمل و التمعّن في الروایات التي تحمل اسم ذوالفقار و بالنظر إلی میزات ذوالفقار، یتبیّن أن ذوالفقار سلاح لایعرف الهزیمة و یقضي علی کل شخص و مجموعة و تیار و سلاح یضربه.

                   

نظرا إلی ما ورد في الروایات بأن صاحب العصر و الزمان (عجل الله فرجه الشریف) یقوم حاملا سیف الامام علي (ع)، کیف سیقف في وجه الأسلحة الفتاکة الموجودة في العالم؟

إجابة سماحة آیة الله الطبسي: نحن ما علینا إلا أن نمهّد الأرضیة و نقوم بنشر الثقافة المهدویة و ثقافة آل محمد (ص) سواء أن تکون نتیجة ما نفعله توفیر الظروف لظهور الامام أم لا. إذن نحن علینا أن نقوم بواجبنا. فموعد ظهور الامام و وقته یخضع إلی مشیئة رب العالمین.

                   

هل سیکون موعد ظهور صاحب العصر و الزمان (عجل الله فرجه الشریف) في یوم الجمعة؟ ألیس هذا الأمر بمعنی تحدید وقت ظهور الامام؟

إجابة سماحة آیة الله الطبسي: وفقا للروایات و الأدعیة المنقولة عن الأئمة المعصومین (ع) موعد ظهور الامام هو یوم الجمعة و في نفس الوقت هناك روایات تشیر إلی یوم السبت. و علی هذا الأساس یری بعض العلماء عند الاجماع بین هذه الروایات أن موعد ظهور الامام هو یوم الجمعة و وقت استقرار حکومة الامام هو یوم السبت. و هذا الأمر لایتعارض مع تحدید الموعد و الوقت إذ أنه هناك الکثیر من أیام الجمعة و السبت و لم یتم تحدید العام و الشهر و بالتأکید سوف یظهر الامام في أحد الأیام من الأسبوع. إذن تحدید الوقت الذي نُهینا عنه، هو تحدید تاریخ الظهور بالتحدید علی سبیل المثال أن نقول تاریخ الظهور سیکون في عام 95.

                   

هل ورد في الروایات و الأحادیث ما یشیر إلی أسامي أصحاب الامام المهدي (عجل الله فرجه الشریف) و شعوبهم؟

إجابة سماحة آیة الله الطبسي: قبل أن أجیب عن هذا السؤال یجب الإشارة إلی سؤال آخر. و هو ما القصد من التعرف علی الامام و معرفته حقا؟ و الجواب هو أن نعترف و نعتقد حقیقة أن الامام المهدي (عجل الله فرجه الشریف) هو الامام الثاني عشر و وصي رسول الله الثاني عشر و هو حيٌّ یُرزق و إطاعته واجب لنا و إطاعته في الواقع إطاعة رسول الله (ص) و العدواة معه تعادل العداوة مع رسول الله (ص). و للإجابة عن سؤالك یجب القول بأنه للتعرف علی صاحب الزمان (عجل الله فرجه الشریف) و التقرب منه علینا دراسة الروایات المنقولة عن الأئمة المعصومین (ع) التي تقوم بشرح مکانة و مقام حجج الله و لاسیما صاحب الزمان (عجل الله فرجه الشریف).

                   

ما هو السبیل للتعرف علی الامام صاحب الزمان (عجل الله فرجه الشریف) و التقرب منه؟

إجابة سماحة آیة الله الطبسي: نعم. نظرا إلی الروایة المنقولة عن محمد بن جریر الطبري الشیعي في کتاب دلائل الإمامة و ما رواه ابن طاووس في کتاب الملاحم، لقد تم التنویه إلی جنسیة و شعوب أصحاب الامام و بناء علی هذه الروایات ینتمي أصحاب الامام إلی ایران، العراق، سوریا، البحرین، الحجاز (مکة و مدینة) و حتی إلی البلاد الأوروبیة وقد ذُکرت أسامي هؤلاء حتی و لکنني أظن بأن الأسامي المذکورة ترمز إلی أصحابها و قد لاتکون أسامیهم الحقیقیة.

                   

هل الامام المهدي (عجل الله فرجه الشریف) علی علم بساعة ظهوره؟ أي هل کان یعلم الامام بوقت ظهوره منذ البدایة؟

إجابة سماحة آیة الله الطبسي: نحن نری أنه لاعلم لأحد بموعد ظهور الامام المهدي (عجل الله فرجه الشریف) علی وجه التحدید و حتی الامام و النبي (ص) أیضا لم یکن لدیهم علم بموعد الظهور. بناء علی الروایة المعتمدة المنقولة عن الامام علي بن موسی الرضا (ع) أنه لاعلم لأحد بساعة الظهور حتی النبي (ص) نفسه. و ما یؤید هذا الموضوع هذا السؤال، أ یدعو الامام هو أیضا لظهوره أم لا؟ و لاشك في أن الإجابة نعم أي الامام المهدي (عجل الله فرجه الشریف) یدعو لظهور نفسه کباقي المسلمین. فلو کان الامام علی علم بموعد ظهوره لکان دعاؤه لنفسه عبثا. إذن ینبغي التصریح بأن الامام المهدي (عجل الله فرجه الشریف) لایعلم وقت و موعد ظهوره علی وجه التحدید و لهذا یدعو لظهور نفسه.

                   

هل من الممکن أن یکون في جیش صاحب الزمان (عجل الله فرجه الشریف) من یقترف الذنوب؟

إجابة سماحة آیة الله الطبسي: بالرغم من الروایات التي تشیر إلی حضور بعض المعصومین و الأنبیاء بما فیهم سیدنا عیسی بن مریم و یونس علیهما السلام في جیش الامام و الروایات التي تصرّح بحضور و رجعة جمیع الأنبیاء للمساندة الامام و لکن بالرغم من کل ذلك لیس لدینا روایة تؤکد علی أن جیش الامام المهدي (عجل الله فرجه الشریف) یتألف کله من المعصومین و یقتصر علیهم. إذن قد یکون هناك من هو غیر معصوم و مذنب ضمن جیش الامام و لکن هل من الممکن أن یقترفوا الذنوب أثناء قیامهم بمهمّتهم أم لا، فمن المستبعد أن یقترف الذنب من یری نفسه یحارب إلی جانب حجة الله و یطیع و ینفّذ أوامر الامام و لکن بالنسبة للذنوب التي قد اقترفها قبل الالتحاق بالامام، قد تکون هناك ذنوب بدرت منه و لکن السبیل إلی التوبة مفتوح دائما.

                   

هل یعتمد ظهور الامام و قیامه علی هؤلاء 313 رجلا أم أن هؤلاء سوف ینوبون الامام في مختلف أنحاء الکرة الأرضیة فقط؟

إجابة سماحة آیة الله الطبسي: وفقا لما جاء في العدید من الروایات، سوف یکون هناك 313 شخصا في مطلع الظهور و لکن هناك بعض الروایات التي تقدّر عدد أصحاب الامام عشرة آلاف و البعض یقدّرهم خمسة عشر ألف شخص و حسب ما رواه الشیخ الحر العاملي أن عدد هؤلاء یصل إلی مائة ألف شخص. و عند الاجماع بین هذه الروایات یمکن القول بأن عدد الأصحاب في مطلع الظهور سیکون 313 شخصا و لکن سیلتحق المحبون و المنتظرون بجیش الامام شیئا فشیئا لیصل عددهم عند الخروج من مکة المکرمة إلی مائة ألف شخص و لکن حسب ما ورد في الروایات، سوف یتولی هؤلاء 313 مناصب القضاة، الولاة و رؤساء المحافظات السبع في العالم.

                   

ما هي علامات ظهور صاحب الزمان (عجل الله فرجه الشریف)؟

إجابة سماحة آیة الله الطبسي: تنقسم علامات الظهور إلی قسمین العلامات الأساسیة و غیر الأساسیة. من علامات الظهور ما هي مؤکدة و ثابتة منها خروج الیماني و السفیاني و الصیحة السماویة و قتل النفس الزکیة و الزلزال و خسف الأرض المحیطة بالمدینة. العلامات الأساسیة هي العلامات التي لایظهر الامام إلا بعد ما تتمّ تلك الأحداث. و حتی الآن لم تتحق أي من العلامات الأساسیة و المؤکدة لظهور صاحب الزمان (عجل الله فرجه الشریف). القسم الآخر من علامات ظهور صاحب الزمان هي العلامات غیر الأساسیة و التي أشار إلیها الشیخ صدوق في خاتمة کتاب کمال الدین نقلا عن الامام علي (ع) و قد ذکر الامام ما یقارب 40 علامة من علامات ظهور صاحب الزمان (عجل الله فرجه الشریف). و من تلك العلامات شیوع الفساد، القتل، سفك الدماء و رواج الرشوة و الربا و… و من المحتمل أن تکون قد تحققت هذه العلامات غیر الأساسیة أو ستتحق قریبا و لکن لایعتمد ظهور الامام علیها تماما.

                   

ما هي الکتب التي تنصحنا في قراءتها لتعزیز معرفتنا بالنسبة لصاحب الزمان (عجل الله فرجه الشریف)؟

إجابة سماحة آیة الله الطبسي: هناك کتاب باسم علامات الحکومة الموعودة (المنشودة) من تألیفي، کتبته بلغة سهلة. یعتمد هذا الکتاب علی محورین مهمین و هما العالَم قبل الظهور و العالم بعد الظهور و بهجة و روعة حکومة الامام. لقد تمّ ترجمة هذا الکتاب إلی عدة لغات و بإمکانکم مشاهدته من خلال زیارة موقعي علی الانترنت. طبعا هناك الکثیر من الکتب التي تم تألیفها في مختلف المستویات و بلغات عدیدة في هذا المجال و من تلك الکتب یمکن الاشارة إلی کتاب بشری الأمن و الأمان للسید امیني.

                   

رجاء اذکر لنا میزات حکومة الامام المهدي (عجل الله فرجه الشریف) مع الاشارة إلی المصادر؟

إجابة سماحة آیة الله الطبسي: من میزات حکومة الامام المهدي (عجل الله فرجه الشریف) ظهور بعض التغییرات في الجانب الأخلاقي و السلوکي من الناحیة المعنویة بحیث تتغیر أفکار، آمال و آراء الناس. فالانسان الذي کان یستغني عن أقربائه و دینه لجمع الأموال سوف لایکترث بالأموال و الثروة آنذاك إذ أن أفکاره، آراؤه و تصرفاته قد تغیّرت. و ملخص الکلام هو أن الانسان الذي سوف یعیش في تلك البرهة سیکون انسانا قد نال رضی رب العالمین إذ أنه سیکون ممن عاش تحت ظل الامام و قد تغیرت أخلاقه، أفکاره و آماله. و للمزید من المعلومات في هذا المجال یمکن مراجعة کتاب علامات الحکومة الموعودة.

                   

                   

پاسخ دهید

نشانی ایمیل شما منتشر نخواهد شد. بخش‌های موردنیاز علامت‌گذاری شده‌اند *

150